تنظيم الأولويات بين الزوجين

  • تنظيم الأولويات بين الزوجين.
  • كيفية ترتيب الأولويات في حياة الزوجين.

تنظيم الأولويات بين الزوجين:

يتضمن في الحياة الزوجية تنظيم الأولويات والأمور المهمة بين الزوجين، وهو ما يضع الذين تزوجوا من جديد في حيرة؛ فإن الزواج أمر حديد لكلا الشريكين، وكل منهم له أولوياته وحاجاته الشخصية، ولكن كيف يكون الوضع إذا كانت أهم أولويات أحد الشريكين من آخر اهتمامات الشريك الآخر، أو العكس في ذلك، لذلك يجب انتباه كلا الزوجين النظر على الأولويات والتناقش بها للتفاهم والحد من الاختلافات بينهم.

كيفية ترتيب الأولويات في حياة الزوجين:

من أهم الأولويات التي يجب النظر إليها والاهتمام بها وكيفية ترتيبها حسب كلا الزوجين، ومنها ما يأتي:

  • يجب تقبل فكرة اختلاف الأولويات: لحل الخلافات والاختلافات بينهم والتصرف معها؛ فلا يجب أبداً أن يعتقد الشريك الآخر أنه يفكر مثل ما يفكر الآخر تماماً وأن له نفس الأولويات مثله، لكل إنسان احتياجاته وأولوياته؛ خاصة وأن النساء والرجال مختلفون كثيراً في طريقة تفكيرهم  ومبادئهم واهتماماتهم بالوضع الطبيعي؛ يجب تقبل هذه النقطة وتجاوزها، ولا يطلب من شريك الحياة أن يكون نسخة منه؛ كي يستمتع بنجاح الحياة الزوجية التي هو شريك فيها.
  • لا يجب محاولة فرض الأولويات على الطرف الآخر:  فالطرف الآخر هو شريك الحياة، هما الاثنان يتقاسمان ويتشاركان الحياة معاً بجمالها وشرها، وكلمة شريك الحياة تعني أن له الكثير من الحقوق في هذه الحياة، إن لم يكن نصفها؛ فلا يصح أن يحاول أحد الشريكين فرض أولوياته فقط؛ بل يمكن تأجيل ترتيبها أو إعادة صياغة أولويات الحياة وتشاركها معاً.
  • خير الأمور أوسطها: وهذا المبدأ يمكن توثيقه والالتزام به حين يختلف تنظيم الاهتمامات بين الزوجين؛ فكلاهم يفكر بطريقة تختلف نهائياً عن الآخر، قد يعتقد الزوج أحد الأمور جداً مهمة وأنها أهم اهتماماته بالنسبة له، في حين ترى الزوجة أنها من أخر اهتماماتها؛ فهنا القول إن خير الأمور أوسطها والاعتدال بها؛ فلا ينتظر الرجل أبداً أن تعطي زوجته هذا الشيء كل أهميتها وكأنه الأولوية الأولى في حياتها، وأن لا تتأخر الزوجة أيضاً في تأدية الأمر؛ بل يجب أن يعمل كل طرف أن يفكر بمحاولة التفاهم بهذه الأمور؛ لتجاوز مشكلة ترتيب أولويات الحياة في السنة الأولى من الزواج.
  • عمل الزوج خط أحمر لكل زوجة: الكثير من الرجال يعد العمل له أهم أهتماماته في حياته، وقد يكون هذا الشيء ظاهرياً فقط وهذا ما تراه الزوجة، وتنزعج بعض الزوجات وتبتعد منه بسبب حبه الكبير  لعمله وجعله خط أحمر لا يجب الاقتراب منه بأي طريقة من الطرق، لكن الزوج يهتم  لعمله كثيراً؛ لأن العمل هو ما يضمن استقرار العائلة، ويضمن رضاها عنه عندما يشتري لها كل ما تحتاجه؛ فهو يضمن الاستقرار ويضمن مستقبل أبنائه،يجب أت تكون متعاونة معه حول هذا الأمر لنجاحه ونجاح الحياة الزوجية الذي تبحث عنه.
يجب ذكر المصدر عند الاقتباس: المحمداوي محمد جواد ،(2020):تنظيم الأولويات بين الزوجين ،استرجع من موقع عرب سايكلوجي بتاريخ: 3 مارس، 2021