عناد المراهقين

  • عناد المراهقين:
  • مظاهر العناد عند المراهقين:
  • أسباب عناد المراهقين:

ليس سرَّاً أنّ علاقة المُراهق بمن حوله غالباً ما تكُون مُتوترة، فقد أَصبح الأمر اليوم مؤكد بشكل علمي من قبل مُتخصِّصين في علم الأعصاب، أجروا دراسة مُشتركة بين أهم الجامعات الأميركيّة، النتائج التي توصَّلوا إليها جاءت عن طريق أدلة دماغية. دعا الباحثون من جامعات مختلفة 32 مراهق ومراهقة، يبلغ معدّل عمرهم 14 سنة إلى مختبر تصوير الدِّماغ، طُلِبَ منهم التمدُّد على الماسح الضوئي، أسمعوهم تسجيلَين تبلغ مدتهما معاً دقيقة واحدة، يتضمّنان انتقاداً من والدة كل واحد منهم، فبدأ التوتر يظهر بشكل كبير عليهم دون استثناء.

عناد المراهقين:

من المُمكن وصفُ العناد كمشكلة تربويّة عند الأطفال والمراهقين بأنّه حالةٌ من الامتناع والاحتجاج يُبديها الأطفال والمراهقين تجاهَ التعليمات والإرشادات المُوجهة إليهم، مع التشبُّث والإصرار على الرّفض، دون إبداء أيّ مُبرّر مقنع، تَتّصف مظاهره بامتناع المراهق العنيد عن الاستجابة بشكل مُستمر للأوامر والتّوجيهات التي يتلقّاها، أيضاً مقابلتها بالمُقاومة والجدال المُتواصل، الثبات على موقف الرَّفض وعدم التنازل، مثل رفض المراهق الذهاب للمدرسة، رفضه حلِّ واجباته، رفض تناول الأطعمة، على الرّغم من تلقِّيه الإرشادات ممَّن أكبر منه بكلِّ رفق وهدوء.

مظاهر العناد عند المراهقين:

  • رفض الأوامر والقيام بعِصيانها.
  • عدم أداء المهمّات الموكولة إليه بشكل مباشر، التأخُّر في الاستجابة، إضافةً إلى التسويف.
  • الإصرار على مُمارسة السلوكيّات المَنبوذة وغير اللائقة.
  • الاستجابات المُبالغ فيها، الغضب لاتفه الأسباب.
  • الإصرار على سلوك الاستبداد والاستيلاء في سبيل الحصول على ما يريد.
  • يرى المراهق نفسه دائماً في موضع المُصيب وصاحب الحقِّ، يرفض الانصياع والتنازل عن آرائه.

أسباب عناد المراهقين:

  • التساهل مع المراهق والتدليل الزائد، إضافةً إلى الاستجابة السريعة لرغباته؛ ممَّا يُحدث خلل في شخصيّة المراهقين.
  • تفضيل أحد الأُخوة عليه، ممَّا يجعله يسعى لاتباع سلوك انتقامي.
  • افتقاد الشُّعور بالأمان النفسي والاجتماعي  وتذبذب الشخصيّة.
  • رغبة المراهق في إثبات ذاته، فهو يعد رد فعل للشُّعور بالعجز.
  • افتقاد التواصل بين المراهق والأهل حتى يُتاح لهم معرفة مُطلباته واهتماماته.
  • يحاول المراهق الاستقلال بنفسه والاعتماد على ذاته، أيضاً حمايتها، العناد مُحصَّلة تصادم رغبات الكبار والصغار، من الممكن أن يكون العناد مؤقَّت.
  • التذبذب في المعاملة.
  • البرامج الموجهة للمراهقين التي تبرز المواقف الشريرة والمُشاكسة، مثل المصارعة والقيام بتقليد ذلك على الأخوة للانتقام.
  • التفكك الأسري.
  • ردُّ فعل ضد الشعور بالتقصير.
  • تعزيز سلوك العناد من الأشخاص الآخرين، خاصة الأصدقاء.
يجب ذكر المصدر عند الاقتباس: المحمداوي محمد جواد ،(2020):عناد المراهقين ،استرجع من موقع عرب سايكلوجي بتاريخ: 5 مارس، 2021