مفهوم المسؤولية في الإدارة المهنية وأهم خصائصها

  • مفهوم المسؤولية في الإدارة المهنية.
  • الخصائص الرئيسية للمسؤولية في الإدارة المهنية.

تختلف المؤسسات المهنية باختلاف عملياتها المهنية والأقسام الخاصة بالتخصصات والوظائف المهنية التي تشغلها، بحيث تتكون المؤسسات المهنية من مجموعة من المثيرات والعوامل والمدخلات والمخرجات التي تساعد على فهم العملية المهنية، ومما يتوجب على أي موظف مهني كفؤ ويتميز بالنجاح أن يكون على قدر المسؤولية التي تتمثل بالعمليات والواجبات والمهام المهنية الموكلة إليه في العمل المهني.

مفهوم المسؤولية في الإدارة المهنية:

تم تفسير مفهوم المسؤولية بطريقتين مختلفتين، بحيث يعرفه بالعض على أنه واجب بينما يسميه آخرون بالالتزام، بمعنى أكثر شمولاً، يمكن تعريف المسؤولية في الإدارة المهنية على أنها التزام من الموظف المهني المرؤوس لأداء الواجبات والمهام المهنية الموكلة إليه من قبل المسؤولين أو الإدارة المهنية، وبالتالي فإن المسؤولية هي الالتزام بأداء وظائف مهنية معينة وتحقيق النتائج المهنية المرغوب بها، أي إنها المسؤولية عن الأداء السليم للواجبات، وتتمثل بالتزام الموظف المهني المرؤوس الذي تم تكليفه بواجب لأداء الواجب نفسه وبنفس الطرق والأساليب والخطوات المرسومة له من قبل الإدارة المهنية.

يمكننا إطلاق مفهوم الواجب على مفهوم المسؤولية في الإدارة المهنية؛ بحيث يشير الواجب أو المسؤولية إلى التزام أو مسؤولية عن أداء مهمة مهنية أو مسؤولية تم تعيينها للموظف المهني، بحيث يعتبر إسناد مهمة مهنية أو مسؤولية يلقي بواجب أداء شيء ما، ويعني أن الشخص الذي تم تكليفه بمهمة أو مسؤولية لديه واجب أو التزام بأدائها بالشكل المطلوب وبالوقت المناسب، بحيث قام كل من (Koontz) و (O’Donnel) بتعريف المسؤولية في الإدارة المهنية على أنها التزام على المرؤوس المهني، الذي كلفه الرئيس أو المدير المهني بمهمة وسلطة مفوضة، لأداء المهمة كما هو مطلوب منه.

الخصائص الرئيسية للمسؤولية في الإدارة المهنية:

تتمثل مفهوم المسؤولية في العديد من الخصائص والسمات الرئيسية في العمل المهني، بحيث تتمثل الخصائص الرئيسة للمسؤولية في الإدارة المهنية من خلال ما يلي:

1. جوهر المسؤولية هو الالتزام بأداء الواجب أو المهمة المهنية المعينة.

2. تنشأ المسؤولية من العلاقات المهنية للموظف المهني، وخاصة عندما يقوم رئيس أو مدير ما بتعيين بعض الأعمال أو المهام المهنية إلى موظف مهني مرؤوس، يصبح هذا الموظف المهني مسؤولاً عن أداء المهام التي وكل بها.

3. ليس للمسؤولية أي معنى باستثناء ما ينطبق على الترقية المهنية، ولا يمكن تحميل المسؤولية عن مبنى أو آلة وما إلى ذلك.

4. قد تكون المسؤولية التزامًا مستمرًا أو التزامًا محددًا، حسب طبيعة وخطورة ومستوى صعوبة المهام المهنية المطلوبة.

5. المسؤولية سمة شخصية ولا يمكن حذفها، أي أنها تستمر مع الفرد سواء في العمل المهني أو خارجه.

6. المسؤولية مصاحبة للسلطة، لذلك يجب أن تكون السلطة والمسؤولية متساويتين في الإدارة المهنية.

يجب ذكر المصدر عند الاقتباس: المحمداوي محمد جواد ،(2020):مفهوم المسؤولية في الإدارة المهنية وأهم خصائصها ،استرجع من موقع عرب سايكلوجي بتاريخ: 8 مارس، 2021