نظريات علم النفس

نظرية ريموند كاتل Cattel في السمات الشخصية

يعد كاتل من النفس الباحثين في ميدان لعقود ثلاثة تقريبا من الخمسينيات وحتى السبعينيات . (العاني،1989: 54) .
اهتم كاتل بدراسة في ابعادها المتعددة حيث ينظر نظرة كلية متكاملة ، وتشكل السمة وحدة بناء في نظريته ، حيث انها تمثل العنصر الأساس في بناء . (الشماع،1977: 61) .
لقد نادى كاتل بضرورة ايجاد سجل لقياس الانسانية (العاني،1989: 55) حيث قام بجمع عدد كبير من البيانات عدد كبير من الاشخاص واعتقادا من كاتل ان كل شيء يوجد يمكن قياسه بدرجة ما فقد اخذ على عاتقه قياس الشخصية موضوعيا وبدقة مستخدما ثلاثة اساليب للقياس هي.
‌أ. سجل الحياة Life – record :
هو سجل يتضمن آراء الملاحظين لسلوك الاخرين في الحياة الاعتيادية لا كما تحدث داخل المختبر أي انها تقديرات يعطيها الملاحظون تكرارات وشدة حدوث انواع معينة من لدى الشخص الذي يقومون بملاحظته .
‌ب. الاستبانات Q – data :
الاستبانة تقدم إلى حيث يقيم أو يقوم نفسه بنفسه استنادا إلى ملاحظته نفسه .

‌ج. الاختبارات الموضوعية :
هي اختبارات تقدم إلى ويجيب عليها من غير أن يعرف أي جانب من جوانب هو محل تقوم الباحث مثل اختبارات الشخصية للراشدين 16 PF (16 Presonality Factor) . (شلتز،1983: 354-357).
فقد ركز على حل مشكلة العدد الفائق من وتوصل باستعمال التحليل العاملي إلى تحديد ستة عشر عاملا أو مصدرية يرى انها حجر الاساس في الشخصية وقد وضع هذه العوامل في اختبار (اختبار العوامل الستة عشر) 16 Presonality Factor وكانت نتيجة العمل الجاد الذي استمر عشرين عاما . (صالح،1987: 58) .
وعرض كاتل ثلاثة تصانيف للسمات ، الاول قائم على اساس التميز بين القدرة والمزاج والدافعية .
‌أ. القدرة : وتحدد كفاءة في العمل نحو هدف معين .
‌ب. المـزاج : التي تحـدد الاسلـوب العام والفعاليات الشخصية وتتعلـق بجـوانب تكوينيـة للاستجابـة سمـات ديناميكيـة حركيـة فتعنى بالدافعية والاهتمامات ، وبضمنها عوامـل مثل الطمـوح والاهتمام باكتساب المعـرفة أو الممتلكات المادية ، ونظام كاتل تاكيد على الحركية (العاني،1989 : 456)
والصنف الثاني قائم على اساس عدد الذين يمتلكونها وتضم نوعين: الاول هو السمات العامة أو المشتركة والنوع الثاني هو السمات المنفردة.
‌أ. سمات مشتركة : سمات موجودة لدى الذين يشتركون في خبرات اجتماعية معينة ، فالذكاء والقدرات العقلية هي سمات مشتركة بدرجات متباينة بين .
‌ب. سمات تفردية : سمات خاصة بالفرد وتبرز في ميادين الاهتمامات والاتجاهات فلا يعيرها كاتل كثيرا من اهتمامه ومثال هذه السمات التفردية هي شخص يتلذذ بالمشي حافي القدمين ، اما التصنيف الاخر للسمات على اساس مستوى السمات من العمق إلى السطح :
أ. السمات السطحية : هي سمات يظهرها بانماط أو ثابتة في مثل حب الاستطلاع ، الايثار ، الفضول ، أي انها مجموعة من خصائص الشخصية نظرا لارتباطها مع بعضها لكنها مع ذلك لا تكون عاملا لانها تحدد بمصدر واحد ، لذلك تكون غير مستقرة وعرضة للتبديل أو التغيير ، وتكون اقل أهمية في التأثر في الشخصية ، وهذا ما يفسر تغيير بعض سمات الشخصية ومنها وسمة طبقا لتغيير بعض المعتقدات الحضارية والاجتماعية . (Cattle, 1965 : 364) .
أ‌. السمات المصدرية : وتقسم إلى قسمين :
1. سمات بنائية أو تكوينية :- وتتعلق بالبناء الجسمي للشخص وليست بالضرورة ان تكون فطرية وتعتمد على فسلجة الكائن الحي بعضها يأتي من مصادر وراثية مثل ان يكون الفرد ذا مزاج حاد عصبي .
2. سمات بنائية تتاثر هذه السمات بالبيئة (العوامل الاجتماعية والطبيعية) أي يكون للتنشئة الاجتماعية أثر فيها ، فالشخص الذي يعيش في مجتمع متخلف حضاريا . سيتعلم انماط التشاؤمي والشخص الـذي يعيش فـي مجتمع متقدم حضاريا سيتعلم انماط التفاؤلي . (Cattle, 1965 : 374)
ويذكر كاتل ان بعض السمات تنشأ من خلال البيئة وتأثيراتها ومواقفها وبعض السمات تتـأثر بشكل رئيس بثقافة الانسان ويسميها السمات الواسعة مثل الانطوائية ، الانقباض ، ، ويذكر كاتل ان هذه السمات الواسعة التي تتأثر بثقافة الانسان ممكن ان تتأثر وتتغير باختلاف استجابات الافراد فمثلا احد الافراد يكون متفائلا في احدى الاستجابات ولكنه يميل إلى ان يكون متشائما في موقف ما.(Cattle, 1965 : 332) .

5/5 (1 Review)
الوسوم
اظهر المزيد

Mohammad.J.Jamil

باحث نفسي و مختص في علم النفس الايجابي و قياس النفسي من جمهورية العراق . لمزيد من المعلومات او التعاون العلمي يمكنكم مراسلي على الايميل التالي:[email protected]
زر الذهاب إلى الأعلى