اختلاف مداخل تصميم القصة الرقمية وأثرها فى تنمية التحصيل والميول لدى التلاميذ ذوى صعوبات تعلم الرياضيات بالمرحلة الإبتدائية

اختلاف مداخل تصميم القصة الرقمية وأثرها فى تنمية التحصيل والميول لدى التلاميذ ذوى صعوبات تعلم الرياضيات بالمرحلة الإبتدائية
انت هنا ..
  • مكتبة
  • اختلاف مداخل تصميم القصة الرقمية وأثرها فى تنمية التحصيل والميول لدى التلاميذ ذوى صعوبات تعلم الرياضيات بالمرحلة الإبتدائية
Estimated reading time: 1 min

اختلاف مداخل تصميم القصة الرقمية وأثرها فى تنمية التحصيل والميول لدى التلاميذ ذوى صعوبات تعلم الرياضيات بالمرحلة الإبتدائية





هيئة الاعداد

باحث / سارة شاكر محمد زغلول

مشرف / امنية احمد حسن

مشرف / نادية السيد الحسينى

مناقش / نادية السيد الحسينى

———-

تاريخ النشر : 2016

الدرجة : ماجستير

جامعة عين شمس – كلية التربية – تكنولوجيا التعليم


مستخلص 

ويهدف البحث إلى: التعرف على فاعلية مداخل القصة الرقمية (الخطى- المتعدد- المتشابك- اللاخطى) فى تنمية التحصيل للتلامبذ ذوى صعوبات تعلم الرياضيات بالمرحلة الابتدائية والميل نحو المادة.

  • وتم استخدام أدوات القياس:
  • اختبار تحصيلى.
  • مقياس الميل.

وأشارات النتائج إلى : أن جميع مداخل القصة الرقمية( الخطى – المتعدد- المتشابك- اللاخطى), لها قدرة على تنمية التحصيل لدى التلاميذ ذوى صعوبات تعلم الرياضيات بالصف الخامس الابتدائى, وكذلك لها قدرة على تعديل ميلهم نحو المادة,وأخيراً أن الفرق بين تحصيل التلاميذ فى مجموعات القصة الرقمية ( الخطى-المتعدد- المتشابك- اللاخطى) غيردال إحصائياَ, وأيضاَ الفرق بين ميول التلاميذ فى مجموعات مداخل القصة ( الخطى- المتعدد- المتشابك- اللاخطى) غير دال إحصائياَ.

ومن توصيات البحث: إستخدام مداخل القصة الرقمية لعلاج صعوبات تعلم الرياضيات , وتعديل ميلهم نحو المادة, وكذلك ضرورة إجراء المزيد من البحوث فيما يتعلق بعدم وجود فروق فى تأثير مداخل التصميم المختلفة للقصة الرقمية( الخطى- المتعدد- المتشابك-اللاخطى) حيث أنه قد تكون تأثرت النتائج بالحجم الصغير لمجموعات البحث




Was this article helpful?
Dislike 0
Views: 5

Pin It on Pinterest