الضغوط النفسية وعلاقتها بأساليب المواجهة والطموح الدراسى لذوى صعوبات التعلم والمتفوقين دراسياً بالمرحلة الإعدادية

انت هنا ..
  • مكتبة
  • الضغوط النفسية وعلاقتها بأساليب المواجهة والطموح الدراسى لذوى صعوبات التعلم والمتفوقين دراسياً بالمرحلة الإعدادية
Estimated reading time: 1 min

الضغوط النفسية وعلاقتها بأساليب المواجهة والطموح الدراسى لذوى صعوبات التعلم والمتفوقين دراسياً بالمرحلة الإعدادية

إعداد : إسراء خالد محمد جمال الدين

إشراف : سميرة أبوالحسن عبدالسلام – منى حسن السيد بدوي

تاريخ النشر: 2018.

درجة الرسالة: أطروحة(ماجستير) -جامعة القاهرة. كلية الدراسات العليا للتربية. قسم التربية الخاصة

ملخص :

هدفت الدراسة الحالية إلى الكشف عن العلاقة بين الضغوط النفسية وكل من أساليب المواجهة والطموح الدراسي لذوى صعوبات التعلم والمتفوقين دراسياً بالمرحلة الإعدادية، الفروق في الضغوط النفسية وأساليب المواجهة والطموح الدراسي لذوى صعوبات التعلم والمتفوقين دراسياً بالمرحلة الإعدادية، وتحديد مدي إسهام أساليب المواجهة والطموح الدراسي في التنبؤ بالضغوط النفسية لديهم، وبلغ حجم العينة (100) طالب وطالبة، (50) من ذوي صعوبات التعلم و(50) من المتفوقين دراسياً من الصفين الأول والثاني الإعدادي، وتراوحت أعمارهم من (12-14) سنة، وتمثلت أدوات الدراسة في مقياس الضغوط النفسية، مقياس أساليب المواجهة، ومقياس الطموح الدراسي، مقياس تشخيص صعوبات التعلم لزيدان السرطاوي، مقياس كاتل للذكاء، وكشفت النتائج عن وجود علاقة إرتباطية سالبة دالة احصائياً بين الضغوط النفسية وأساليب المواجهة وبين الضغوط النفسية والطموح الدراسي لذوي صعوبات التعلم والمتفوقين دراسياً بالمرحلة الإعدادية، كما أشارت النتائج إلى وجود فروق ذات دلالة احصائية في الضغوط النفسية وأساليب المواجهة والطموح الدراسي بين ذوى صعوبات التعلم والمتفوقين دراسياً بالمرحلة الإعدادية، وكشفت النتائج أيضاً عن إمكانية التنبؤ بالضغوط النفسية من خلال أساليب مواجهة ومستوى الطموح الدراسي لذوى صعوبات التعلم والمتفوقين دراسياً بالمرحلة الإعدادية

Was this article helpful?
Dislike 0
Views: 13

Pin It on Pinterest