كتاب النمو النفس حركي للتوحد

كتاب النمو النفس حركي للتوحد
انت هنا ..
  • مكتبة
  • كتاب النمو النفس حركي للتوحد
Estimated reading time: 1 min

النمو النفس حركي للتوحد

تأليف: إبراهيم جابر السيد أحمد، صابر مصطفى إبراهيم محمد

تاريخ النشر: 2019

الناشر: العلم والإيمان للنشر والتوزيع



ينمو الأطفال المصابون بالتوحد داخل قوقعة حيث تحيط بهم مجموعة من الصفات التي تحول بينهم وبين التواصل مع العالم من حولهم، أو أن يكونون أطفالا طبيعيين قادرين على التحدث والتواصل واللعب والتخيل.

وتحول هذه الصفات وما يرافقها بينهم وبين تقدمهم وتطورهم الحياتي أو الأكاديمي. لكن هناك العديد من السبل المتبعة للتخفيف من تأثير تلك الصفات على أطفال التوحد منها العلاج الحركي. قد يتساءل البعض كيف يمكن للعلاج الحركي التدخل لتطوير مهارات اللغة والتواصل والمهارات الاجتماعية ومهارات اللعب للأطفال المصابين بالتوحد، الإجابة عن هذا السؤال تكمن في سياق هذا الموضوع. مفهوم العلاج بالحركة لا يقتصر على حركات رياضية ثقيلة تؤثر تأثير إيجابية جسدية على الطفل، إنما يرتبط مفهوم العلاج بالحركة أيضا بوظائف الدماغ المتصلة بالوظائف الحسية والمشاعر، حيث تؤثر الحركة على الطفل عقليا ونفسيا.

فالحركة تساعدهم على تحويل طاقاتهم الجسدية وتوترهم وقلقهم إلى حركات وظيفية في صورة تمارين حركية رياضية. فقد اعتاد الأطفال المصابون بالتوحد على التحرك بشكل عشوائي دائم وبدرجة عالية من الحماس، ولكن خلال العلاج بالحركة يتم تدريب الأطفال وتعليمهم على التحرك ضمن نطاق التمارين الحركية الوظيفية التي تمكنهم من الاستمتاع والإحساس بنفس الشعور الذي كانوا ينشدونه في حركتهم العشوائية وغير المتوقعة.

 

Was this article helpful?
Dislike 0
Views: 41

Pin It on Pinterest