[PDF] تحميل كتاب مقومات التخطيط والتفكير الاستراتيجي المتميز

مقومات التخطيط والتفكير الاستراتيجي المتميز

[PDF] تحميل كتاب مقومات التخطيط والتفكير الاستراتيجي المتميز
تأليف : أبو النصر ، مدحت محمد

إن التخطيط مهم جدًّا للإنسان، وهو عكس العشوائية والعفوية والارتجال وعدم النظام. ولقد استخدم الإنسان منذ نشأته أسلوب التخطيط للتغلب على مشكلة الموارد المحدودة أمام الحاجات المتعددة. ولعل أول تجربة للتخطيط تناقلها التاريخ تلك التي قام بها سيدنا يوسف عليه السلام في تفسير حلم فرعون مصر، وتوزيعه للمحصول بين سنين العجاف وسنين الرواج. فالتخطيط هو بوصلة تحديد الاتجاه المرغوب والمرسوم؛ لإنجاح الأعمال والإنجازات، وهو الدليل نحو المستقبل، وصولًا إلى الأهداف المطلوبة. إن التخطيط عملية مقصودة وواقعية تتضمن إحداث حالة من التوازن بين عناصر ثلاثة، هي: الهدف والموارد والزمن، عن طريق محاولة الوصول إلى أقصى درجات الهدف، بأفضل استخدام للموارد، وفي أقصر وقت مستطاع؛ مما يعني أن التخطيط عملية تتضمن توقع الأحداث المستقبلية والعمل على الاستعداد لها، وبالتالي يكون عنصر الزمن في مصلحتنا، بدلًا من اتباع أسلوب الانتظار والملاحظة، والذي يكون فيه عنصر الزمن في مصلحة المشكلات. ويعد التخطيط الاستراتيجي مرحلة من مراحل الإدارة الاستراتيجية، وهي عملية اتخاذ القرارات الاستراتيجية المتعلقة بتحديد رؤية ورسالة وأهداف واستراتيجية المنظمة لتحقيق أهدافها طويلة المدى بكفاءة وفعالية مع إعطائها ميزة تنافسية عن المنظمات العاملة في نفس المجال أو القطاع. إن التخطيط الاستراتيجي يمدنا بنظرة رحبة وبعيدة بموقع منظمة ما وإمكاناتها في داخل بيئة متبلورة، وحالما يتم فهم هذا الإطار العريض بعيد المدى، فيصبح بمقدور المنظمة أن تحدد بفاعلية أكثر أيَّ الأفعال الأساسية التي ينبغي أن تبادر بها لتنافس بكفاءة وفعالية غيرها من المنظمات داخل قطاع الأعمال الخاصة بها.

رابط التحميل
اضغط هنا