الحساسية Allergy

          الحساسية  Allergy

 عبارة عن رد فعل غير طبيعي للجهاز المناعي في الجسم. غالبا يتفاعل الجهاز المناعي في الأشخاص المصابين بالحساسية ضد مواد غير ضارة موجودة في البيئة. هذه المواد (مثل: حبوب اللقاح، العفن، وبر الحيوانات وغيرها) تسمى مسببات الحساسية  Allergen .

عندما يتعرض الشخص لمسبب الحساسية، يحدث ما يلي:

  1. يبدأ الجسم بإفراز نوع خاص من الأجسام المضادة تسمى غلوبين مناعي globulin  Immune وهي عبارة عن بروتينات موجودة في الدم أو في سوائل الجسم الأخرى، يستخدمها الجهاز المناعي في التعرف على المواد الغريبة مثل البكتيريا والفيروسات وتحديدها). الغلوبين المناعي  يرتبط بمسبب الحساسية.
  2. ثم يرتبط الغلوبين المناعي بنوع من خلايا الدم تسمى الخلية البدينة  Mast Cells هذه الخلايا موجودة في المجاري التنفسية، الجهاز المعوي المعدي ومناطق أخرى.  
  3. ترتبط مسببات الحساسية بالغلوبين المناعي والذي بدوره يرتبط بالخلية البدينة، يسبب هذا الارتباط سلسلة تفاعلات تؤدي بالخلية البدينة إلى إنتاج عدة مواد كيميائية من ضمنها مادة الهيستامين histamineوالتي تسبب معظم الأعراض المصاحبة للحساسية مثل: الحكة أو سيلان الأنف.

 

مسببات الحساسية

قد تصنف أنواع الحساسية حسب المصدر مثل حساسية الطعام، وقد تصنف حسب الجزء في الجسم الذي تؤثر عليه مثل حساسية الجلد. بعض أنواع الحساسية تستمر طوال السنة مثل حساسية الطعام، الأدوية، المطاط، الغبار، لسعة الحشرات ووبر الحيوانات. وبعضها الآخر موسمي مثل التهاب الأنف التحسسي (حمى القش Hay fever)  .

  من أكثر مسببات الحساسية شيوعاً:

  • حبوب اللقاح: تتواجد في المواسم، تنتجها الأشجار، الأعشاب والأعشاب الضارة. وتسبب التهاب الأنف التحسسي المعروفة بحمى القش.
  • العفن: عادة يتواجد العفن في الأماكن الداخلية بسبب الرطوبة العالية، يمكن للعفن بسهولة أن يحمل في الجو ويسبب حساسية الأنف على مدار السنة.
  • وبر الحيوانات: وهي المسؤولة عن أعراض التهابات الأنف التحسسية.
  • البيض: من أكثر أنواع حساسية الطعام شيوعا، وهي أكثر شيوعا عند الأطفال وعادة ما تزول مع التقدم في العمر.
  • الحليب: ان حساسية الحليب مثل حساسية البيض تزول عادة مع التقدم في العمر.
  • القمح: يسبب بروتين الكلوتين Glutinالموجودة في القمح عند بعض الأشخاص تفاعلات مع الجهاز المناعي.
  • المأكولات البحرية: يتميز هذا النوع من حساسية الطعام بحدوث حساسية عند أكل السمك والمحار.
  • الفستق وشجر الجوز و الصويا
  • عضة أو لسعة الحشرات: قد يصاب بعض الأشخاص بصدمة فرط الحساسية المهددة للحياة اذا أصيبوا بلسعة أو عضة من حشرة.
  • البنسيلين: عادة يستخدم لمعالجة الالتهابات، ويعتبر من أكثر أنواع الحساسية ضد الأدوية شيوعا، ويمكن أن يتسبب في حدوث صدمة فرط الحساسية Hypersensitivity.

  • المعادن: مثل النيكل، الكوبالت والكرومات يمكن أن تسبب حساسية.
  • مستحضرات التجميل: من هذه المستحضرات: المكياج، كريمات العناية بالجلد، المراهم، البودرة، مثبتات الشعر، العطور، طلاء الأظافر، صبغات الشعر، مزيلات العرق .تسبب العطور الحساسية أكثر من أي نوع آخر من المستحضرات.
  • المواد الكيماوية: بعض الأشخاص يعانون من الحساسية من مواد التنظيف المنزلي. لكنها يمكن أن تحدث حتى للأشخاص غير المصابين بالحساسية وذلك لأن هذه المواد بشكل عام هي مواد مهيجة. التفاعلات ضد هذه المواد تكون نتيجة الملامسة (فيحدث طفح جلدي) أو عن طريق الاستنشاق .
  • النباتات السامة: تحدث عند بعض الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه هذا النوع من النباتات نتوءات يصاحبها حكة.
  • الشمس، الحرارة أو البرودة: يمكن أن تحدث عدة أنواع من الطفح الجلدي عند تعرض بعض الأشخاص الحساسين لأشعة الشمس أو الحرارة العالية. وفي المقابل يمكن أن يتحسس البعض الآخر من درجات الحرارة المنخفضة.

العوامل الرئيسية لحدوث الحساسية

ان العامل الرئيسي هو الوراثة. وهناك عامل مهم آخر  وهو البيئة. فحتى تتطور الحساسية يجب أن يكون لدى الشخص الميل الوراثي بالاضافة الى التعرض لمسببات الحساسية.  

هنالك بعض المؤثرات المهمة الأخرى والتي يمكن أن تسبب الإصابة بالحساسية منها: التدخين، التلوث، الالتهابات والهرمونات.

علاج الحساسية

يبدأ علاج الحساسية بتجنب المسبب  وذلك عن طريق الابتعاد الكلي عن المسبب  

تستخدم أنواع الأدوية التالية لتخفيف أعراض الحساسية:

  1. مضادات الهيستامين   Antihistamines :

تستخدم للتخفيف من أعراض الحساسية مثل: العطاس، سيلان الأنف، الحكة والتدميع. وتعمل هذه الأدوية عن طريق التدخل في عمل الهيستامين الذي يتم إفرازه إلى مجرى الدم عند تعرض المريض لمسبب الحساسية  مثل Loratadine .

2– مضادات الاحتقان Decongestants

تعمل هذه الأدوية على تخفيف احتقان الأنف والصدر، والانتفاخ والاحمرار. مضاد الاحتقان أكثر فعالية في تقليص الخلايا الأنفية المنتفخة وبالتالي يمنع من تكوين السوائل والمخاط من امثلتها

·         Sudafed Tab

·         Ofrin Spray

  • الستيرويدات ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية:

تقلل هذه الأدوية من الالتهاب المصاحب لأعراض الحساسية مثل: احتقان الأنف، العطاس وسيلان الأنف.  

  • الأدوية الموسعة للقصبات الهوائية:

تعمل هذه الأدوية على فتح ممرات التنفس عن طريق إرخاء العضلات المشدودة، كما أنها فعالة في تليين المخاط في الرئتين وبذلك يمكن إخراجه إلى الخارج عن طريق السعال  من امثلتها الميوكوسال والفينتولين.

بعض انواع الحساسية الشائعة

    ( ( حمّى القش Hay Fever1- التهاب الأَنْفِ الأَرَجِيّ

  • احتقان الأنف، الحكّة
  • سيلان الأنف
  •  (Conjunctivitis التهاب الملتحمة )  الإدماع أو التورم في العينين

   Eczema– الْتِهابُ الجِلْدِ (الاكزيما)   2  

  • الحكة في الجلد
  • احمرار الجلد
  • تقشّر الجلد

 Food Allergy الحساسية الغذائية   3-

  • الشعور بالتقرّص في الفم
  • تورم الشفتين، اللسان، الوجه أو الحلق
  • Vomiting والقيء   Nausea الغثيان
  •   Urticaria الشرى

الحساسية للسعات الحشرات    4-

  •     Edema  التورم في منطقة واسعة حول موقع اللسعة
  • الحكة أو الشرى في جميع أنحاء الجسم
  • السعال، الانقباضات في الصدر، الكَركَرَة والصفير وقت التنفس أو ضيق النّفـَس  

Pin It on Pinterest