المفاهيم الاساسية في لغة الطفل في مرحلة الجملة ذات الكلمتين , الانتقال الى الجملة القواعدية

 مرحلة الكلمة الأولى:

يرى المنظرون ان أول نطق لغوي للطفل يحدث عن طريق الكلمات( المفردة )، وليس عن طريق (الجُمَل)، لقد اجمعت نتائج الدراسات التي اجريت في هذا المجال على أنَّ الطفل يكون قادرًا على نطق (الكلمة الأولى) فيما بين السنة، والسنة والنصف بعد الولادة، وإنَّ الطفل المتوسط يبدأ باستخدام الكلمات المفردة في حوالي السنة، وإن مفرداته تزداد إلى حوالي الخمسين كلمة خلال السنة الثانية. وما ينبغي الاشارة اليه فان الكلمة التي ينطقها الطفل ( الكلمة الاولى )في هذه المرحلة تكون ذات دلالة رمزية للطفل بحدود القدرات المتاحة التي يمتلكها او يكونها الطفل.

كما ان الطفل يستطيع ان يصل إلى المرحلة الكلاميَّة قبل أن يتكوَّن لديه بوضوح مفهوم دوام الشيء، – أي إنَّ الأشياء تظل موجودة حتى لو غابت عن مجاله الإدراكي الحسي – والمعروف أنَّ الطفل يصبح قادرًا على الاحتفاظ بصورة الشيء، حتى ولو غاب عن نظره في سن (السَّنة والنصف)، إنَّ وضوح دوام الشَّيء عند الطفل يعطيه القدرة على تكوين معنى، أو دلالة للأصوات التي يستمع إليها، ويعتبر هذا ضروريًّا لظهور المرحلة الكلاميَّة.

ان بداية نطق الكلمات الأولى التي يستخدمها الطفل في التَّعبير تعد الكلمات التي تتضمَّن الأصوات الأكثر سهولة في النطق وهو مايبدا به الطفل، من حيث صوتيَّات الكلمات الأولى، أمَّا من حيث دلالتها.

 إنَّ الطفل يبدأ ألفاظه بالكلمات التي تعبر عن اهتماماته المباشرة فيما يشبع حاجاته الأوليَّة.

على سبيل المثال }الطعام، والشراب، واللعب{،

كما ان الاشياء التي تيجذب اهتمامه وانتباهه هي الأشياء التي تقع في محيط بيئته كالأشياء القابلة للحركة؛ على سبيل المثال }القطة، والكلب، وزجاجة الحليب (طعام)، والكرة (لعب){هذا من جانب

اما على الجناب الاخر فان الأسماء التي تدل على أشياء ساكنة مثل }حائط، أو بيت{، والكلمات الوصفية؛ مثل:} أسماء الألوان، أو الأحجام (كبير، صغير)؛ أو الأحوال الطبيعية (حار، بارد){ فإنها لا توجد من ضمن مفردات الطفل الأولى.

مرحلة الكلمة الثانية والمكررة :

يرى المنظرون ان أول نطق لغوي للطفل يحدث عن طريق الكلمات( المفردة )، وليس عن طريق (الجُمَل)، لقد اجمعت نتائج الدراسات التي اجريت في هذا المجال على أنَّ الطفل يكون قادرًا على نطق (الكلمة الأولى) فيما بين السنة، والسنة والنصف بعد الولادة، وإنَّ الطفل المتوسط يبدأ باستخدام الكلمات المفردة في حوالي السنة، وإن مفرداته تزداد إلى حوالي الخمسين كلمة خلال السنة الثانية. وما ينبغي الاشارة اليه فان الكلمة التي ينطقها الطفل ( الكلمة الاولى )في هذه المرحلة تكون ذات دلالة رمزية للطفل بحدود القدرات المتاحة التي يمتلكها او يكونها الطفل.

كما ان الطفل يستطيع ان يصل إلى المرحلة الكلاميَّة قبل أن يتكوَّن لديه بوضوح مفهوم دوام الشيء، – أي إنَّ الأشياء تظل موجودة حتى لو غابت عن مجاله الإدراكي الحسي – والمعروف أنَّ الطفل يصبح قادرًا على الاحتفاظ بصورة الشيء، حتى ولو غاب عن نظره في سن (السَّنة والنصف)، إنَّ وضوح دوام الشَّيء عند الطفل يعطيه القدرة على تكوين معنى، أو دلالة للأصوات التي يستمع إليها، ويعتبر هذا ضروريًّا لظهور المرحلة الكلاميَّة.

ان بداية نطق الكلمات الأولى التي يستخدمها الطفل في التَّعبير تعد الكلمات التي تتضمَّن الأصوات الأكثر سهولة في النطق وهو مايبدا به الطفل، من حيث صوتيَّات الكلمات الأولى، أمَّا من حيث دلالتها.

 إنَّ الطفل يبدأ ألفاظه بالكلمات التي تعبر عن اهتماماته المباشرة فيما يشبع حاجاته الأوليَّة.

على سبيل المثال }الطعام، والشراب، واللعب{،

كما ان الاشياء التي تيجذب اهتمامه وانتباهه هي الأشياء التي تقع في محيط بيئته كالأشياء القابلة للحركة؛ على سبيل المثال }القطة، والكلب، وزجاجة الحليب (طعام)، والكرة (لعب){هذا من جانب

اما على الجناب الاخر فان الأسماء التي تدل على أشياء ساكنة مثل }حائط، أو بيت{، والكلمات الوصفية؛ مثل:} أسماء الألوان، أو الأحجام (كبير، صغير)؛ أو الأحوال الطبيعية (حار، بارد){ فإنها لا توجد من ضمن مفردات الطفل الأولى.

مرحلة الكلمة المتصلة :

يرى المنظرون ان أول نطق لغوي للطفل يحدث عن طريق الكلمات( المفردة )، وليس عن طريق (الجُمَل)، لقد اجمعت نتائج الدراسات التي اجريت في هذا المجال على أنَّ الطفل يكون قادرًا على نطق (الكلمة الأولى) فيما بين السنة، والسنة والنصف بعد الولادة، وإنَّ الطفل المتوسط يبدأ باستخدام الكلمات المفردة في حوالي السنة، وإن مفرداته تزداد إلى حوالي الخمسين كلمة خلال السنة الثانية. وما ينبغي الاشارة اليه فان الكلمة التي ينطقها الطفل ( الكلمة الاولى )في هذه المرحلة تكون ذات دلالة رمزية للطفل بحدود القدرات المتاحة التي يمتلكها او يكونها الطفل.

كما ان الطفل يستطيع ان يصل إلى المرحلة الكلاميَّة قبل أن يتكوَّن لديه بوضوح مفهوم دوام الشيء، – أي إنَّ الأشياء تظل موجودة حتى لو غابت عن مجاله الإدراكي الحسي – والمعروف أنَّ الطفل يصبح قادرًا على الاحتفاظ بصورة الشيء، حتى ولو غاب عن نظره في سن (السَّنة والنصف)، إنَّ وضوح دوام الشَّيء عند الطفل يعطيه القدرة على تكوين معنى، أو دلالة للأصوات التي يستمع إليها، ويعتبر هذا ضروريًّا لظهور المرحلة الكلاميَّة.

ان بداية نطق الكلمات الأولى التي يستخدمها الطفل في التَّعبير تعد الكلمات التي تتضمَّن الأصوات الأكثر سهولة في النطق وهو مايبدا به الطفل، من حيث صوتيَّات الكلمات الأولى، أمَّا من حيث دلالتها.

 إنَّ الطفل يبدأ ألفاظه بالكلمات التي تعبر عن اهتماماته المباشرة فيما يشبع حاجاته الأوليَّة.

على سبيل المثال }الطعام، والشراب، واللعب{،

كما ان الاشياء التي تيجذب اهتمامه وانتباهه هي الأشياء التي تقع في محيط بيئته كالأشياء القابلة للحركة؛ على سبيل المثال }القطة، والكلب، وزجاجة الحليب (طعام)، والكرة (لعب){هذا من جانب

اما على الجناب الاخر فان الأسماء التي تدل على أشياء ساكنة مثل }حائط، أو بيت{، والكلمات الوصفية؛ مثل:} أسماء الألوان، أو الأحجام (كبير، صغير)؛ أو الأحوال الطبيعية (حار، بارد){ فإنها لا توجد من ضمن مفردات الطفل الأولى.

مرحلة الكلمة المتقطعة :

يرى المنظرون ان أول نطق لغوي للطفل يحدث عن طريق الكلمات( المفردة )، وليس عن طريق (الجُمَل)، لقد اجمعت نتائج الدراسات التي اجريت في هذا المجال على أنَّ الطفل يكون قادرًا على نطق (الكلمة الأولى) فيما بين السنة، والسنة والنصف بعد الولادة، وإنَّ الطفل المتوسط يبدأ باستخدام الكلمات المفردة في حوالي السنة، وإن مفرداته تزداد إلى حوالي الخمسين كلمة خلال السنة الثانية. وما ينبغي الاشارة اليه فان الكلمة التي ينطقها الطفل ( الكلمة الاولى )في هذه المرحلة تكون ذات دلالة رمزية للطفل بحدود القدرات المتاحة التي يمتلكها او يكونها الطفل.

كما ان الطفل يستطيع ان يصل إلى المرحلة الكلاميَّة قبل أن يتكوَّن لديه بوضوح مفهوم دوام الشيء، – أي إنَّ الأشياء تظل موجودة حتى لو غابت عن مجاله الإدراكي الحسي – والمعروف أنَّ الطفل يصبح قادرًا على الاحتفاظ بصورة الشيء، حتى ولو غاب عن نظره في سن (السَّنة والنصف)، إنَّ وضوح دوام الشَّيء عند الطفل يعطيه القدرة على تكوين معنى، أو دلالة للأصوات التي يستمع إليها، ويعتبر هذا ضروريًّا لظهور المرحلة الكلاميَّة.

ان بداية نطق الكلمات الأولى التي يستخدمها الطفل في التَّعبير تعد الكلمات التي تتضمَّن الأصوات الأكثر سهولة في النطق وهو مايبدا به الطفل، من حيث صوتيَّات الكلمات الأولى، أمَّا من حيث دلالتها.

 إنَّ الطفل يبدأ ألفاظه بالكلمات التي تعبر عن اهتماماته المباشرة فيما يشبع حاجاته الأوليَّة.

على سبيل المثال }الطعام، والشراب، واللعب{،

كما ان الاشياء التي تيجذب اهتمامه وانتباهه هي الأشياء التي تقع في محيط بيئته كالأشياء القابلة للحركة؛ على سبيل المثال }القطة، والكلب، وزجاجة الحليب (طعام)، والكرة (لعب){هذا من جانب

اما على الجناب الاخر فان الأسماء التي تدل على أشياء ساكنة مثل }حائط، أو بيت{، والكلمات الوصفية؛ مثل:} أسماء الألوان، أو الأحجام (كبير، صغير)؛ أو الأحوال الطبيعية (حار، بارد){ فإنها لا توجد من ضمن مفردات الطفل الأولى.

يجب ذكر المصدر عند الاقتباس: المحمداوي، محمد جواد ،(2020):المفاهيم الاساسية في لغة الطفل في مرحلة الجملة ذات الكلمتين , الانتقال الى الجملة القواعدية ،استرجع من موقع عرب سايكلوجي بتاريخ: 7 مايو، 2021

Pin It on Pinterest

شاركها وتابع القراءة

Share this post with your friends!