انواع القلــــــــق

– القلق العام :

قد يتخلل هذا النوع من القلق جوانب عديدة من حياة الفرد ، ولكنه من ناحية أخرى يمكن أن يكون محدداً بمجال معين , أو موضوع معين , أو موضوع تثيره مواقف ذات قدر من التشابه مث الامتحان ومواجهة الناس الاخرين .                                                 .
– القلق  حالة :

حالة انفعالية متغيرة تتسم بمشاعر ذاتية تتضمن التوتر , والانزعاج تحدث عندما يدرك الفرد أن مثيراً معيناً ,  أو موقفاً ما قد يؤدي إلى إيذائه , أو تهديده وتختلف حالة القلق من حيث شدتها  كما تتغير من موقف إلى أخر ومن زمن إلى أخر.                                       .                                                                       
– القلق سمة :

يقصد بسمة القلق وجود فروق ثابتة نسبياً بين الأفراد في القابلية للقلق  وتشير هذه الفروق إلى الاختلافات بين الأفراد في ميلهم إلى الاستجابة تجاه المواقف التي يدركونها كمواقف مهددة  ولا تظهر سمة القلق مباشرة في السلوك  بل قد تستنتج من تكرار ارتفاع حالة القلق وشدتها لدى الفرد على امتداد الزمان.
– قلق الامتحان :

نوع من القلق مرتبط بمواقف الإختبارات أو الامتحانات حيث تثير هذه الموقف في الفرد شعوراً بالخوف والتوتر عند مواجهة الإختبارات أو الامتحانات ويظهر قلق الامتحان لدى الأفراد في اعمار مبكرة نتيجة لاتجاهات الوالدين والمعلمين تجاة الدراسة وعمليات التقييم والامتحانات               .
– قلق الاتصال :

يقصد بهذا النوع القلق الخوف والتردد من الحديث أمام الناس وعليه يتصل هذا النوع من القلق بالمواقف الاجتماعية الخاصة بإلقاء الأحاديث أمام الناس ، نتيجة الخوف من الفشل أو التفكير في احتمال الوقوع في خطأ ما أثناء الحديث.                                          .
الفرق بين الخوف والقلق                                                                   ::
يتضح مما سبق أن الخوف هو استجابة لخطر واضح وموجود فعلاً ، في حين أن القلق هو استجابة لتهديد غير محدد أو غير معروف قد ينتج عن مصادر صراع أو مشاعر بعدم الأمان.

 

 

Pin It on Pinterest