توظيف مفهوم تعديل السلوك مع الأطفال غير العاديين

    يمكن توظيف مفهوم تعديل السلوك مع الأطفال العاديين وغير العاديين سواء أكان ذلك في الأسرة , أو المدرسة , أو المؤسسات الاجتماعية الأخرى .

ويشير (( كاز دين / 2001 )) و(( هل هان وزملائه / 2009 )) الى توظيف استخدام مفهوم تعديل السلوك واستراتيجياتهُ وأساليبهُ مع الأطفال غير العاديين والأطفال الموهوبين , والمعوقين عقلياً , وسمعياً وبصرياً , وحركياً , ومع الأطفال ذوي الاضطرابات الانفعالية , وذوي صعوبات التعلم , أذ يظهر هؤلاء الأشكال من السلوك تستدعي معها الحاجة الى توظيف عملية تعديل السلوك مع تلك الأشكال من السلوك بهدف تغييرها وتعديلها , وفي الوقت نفسهُ فأنهُ يمكن توظيف أساليب تعديل السلوك مع الأطفال العاديين وذلك بهدف تثبيت أشكال السلوك المرغوب فيها أو تغيير أشكال السلوك غير المرغوب فيها الى أشكال من السلوك المرغوب فيها وتوضح القائمة الأتية أمثلة من السلوك المرغوب فيها والتي يمكن تثبيتها باستخدام أساليب تعديل السلوك المناسبة .

1 . أشكال السلوك المتعلقة بالنظافة الشخصية والمظهر العام .

2 . أشكال السلوك المتعلقة بالالتزام بتعليمات وقواعد الأسرة .

3 . أشكال السلوك المتعلقة بالالتزام بتعليمات وقواعد المدرسة .

4 . أشكال السلوك المتعلقة بالالتزام بتعليمات وقواعد المجتمع .

5 . أشكال السلوك المتعلقة بالالتزام بتعليمات وقواعد المؤسسات الأخرى .

كما توضح القائمة الأتية أمثلة عن أشكال السلوك غير المرغوب فيها والتي يمكن تغييرها أو تعديلها باستخدام أساليب تعديل السلوك المناسبة .

1 . أشكال السلوك المتعلقة بالإهمال وعدم الاهتمام بالنظافة الشخصية والمظهر العام .

2 . أشكال السلوك المتعلقة بمخالفة قواعد وتعليمات الأسرة .

3 . أشكال السلوك المتعلقة بمخالفة قواعد وتعليمات المجتمع .

4 . أشكال السلوك المتعلقة بمخالفة قواعد وتعليمات المؤسسات الأخرى ذات العلاقة .

وتعد مظاهر السلوك الا توافقي الاجتماعي من المظاهر السلوكية الشائعة وخاصةً الأطفال المعوقين عقلياً , أذ تظهر مقاييس السلوك التوافقي الاجتماعي عدد من أشكال السلوك غير التوافقية والتي بحاجة الى تغيير أو تعديل أو تقليل في عدد المرات التي تظهر فيها , ومنها على سبيل المثال .

1 . فشل الطفل المعاق عقلياً في الاستجابة لمتطلبات مهارات الحياة اليومية كمهارات الشرب والطعام والنظافة الشخصية والاستحمام وارتداء الملابس .

2 . فشل الطفل المعاق عقلياً في الاستجابة لمتطلبات المهارات الحركية كمهارات التآزر البصري والحركي , ومهارات استعمال الحواس , ومهارات استخدام اليدين أو القدمين .

3 . فشل الطفل المعاق عقلياً في الاستجابة لمتطلبات المهارات الاكاديمية البسيطة كالقراءة والكتابة .

4 . فشل الطفل المعاق عقلياً في الاستجابة لمتطلبات مهارات التسوق والشراء ومهارات معرفة النقود والتمييز بينهما .

5 . فشل الطفل المعاق عقلياً في الاستجابة لمتطلبات التوجه الذاتي مثل مهارة تنظيم وقت الذهاب الى المدرسة والإياب الى المنزل أو مهارة قضاء وقت الفراغ .

6 . فشل الطفل المعاق عقلياً في الاستجابة لمتطلبات مهارات التنشئة الاجتماعية والتعرف الى أفراد أسرتهِ أو الزملاء في المدرسة .

7 . فشل الطفل المعاق عقلياً في الاستجابة لمتطلبات مهارة تحمل المسؤولية .

8 . فشل الطفل المعاق في الاستجابة الاجتماعية المناسبة مع الزملاء في حول المدرسة أو الأطفال الأخرين في الأسرة , مثل السلوك العدواني واللفظي والجسمي وأشكال السلوك التي تعبر عن الانانية والفوضى وصعوبة احترام ممتلكات الأخرين وحاجاتهم , والعادات الكلامية غير المناسبة ….. الخ .

Pin It on Pinterest