خصائص الأطفال الموهوبين والمتفوقين

هناك العديد من الباحثين الذين قاموا بدراسات هدفت الى وصف خصائص الطلبة الموهوبين والمتفوقين، من مثل دراسات تيرمان. فقد لخص كل من تيرمان وأودن (Terman& Oden-1951) خصائص الطلبة الموهوبين والمتفوقين الذين قاموا بدراستهم على النحو الآتي:

أنهم يتمتعون بوضع جسمي ولياقة بدنية أفضل من اقرانهم، وكذلك يظهرون قدرات عالية في القراءة واستخدام اللغة والمهارات الحسابية والعلوم والآداب والفنون والتهجئة ومعلومات واقعية في التاريخ والشعوب ولهم اهتماماتهم الذاتية، فهم يتعلمون القراءة بسهولة ويقرءون اكثر ويكتسبون افضل من أبناء جيلهم، ويمارسون هويات عديدة وهم واثقون من انفسهم إذ يحصلون على درجات مرتفعة في اختبارات ثبات الشخصية ( السرور،2003،ص52-53)

وفي مايلي توضيح مفصل للخصائص المختلفة للطلبة الموهوبين والمتفوقين:

أولاً:- الخصائص الجسمية

لقد أشارت الدراسات المختلفة الى ان الاطفال الموهوبين كمجموعة يتميزون عن اقرانهم من الاطفال متوسطي الذكاء بأنهم اطول وأكثر وزناً وأكثر حيوية ويتمتعون بصحة جيدة وأنهم حافظوا على تفوقهم الجسمي والصحي مع مرور الزمن. الا ان هذا التفوق في الخصائص الجسمية ليس بالضرورة ان ينطبق على كل طفل موهوب. إذ يمكن ان يكون بعض الاطفال الموهوبين والمتفوقين ذوو بنية جسمية ضعيفة او حجم صغير او مصابين بأمراض او علل بدنية.

إن تفوق الاطفال الموهوبين والمتفوقين من الناحية الجسمية لا يظهر منذ الولادة ولا حتى في السنوات الاولى من عمر الطفل الموهوب في معظم الحالات. ومن هنا، فإن القوة والسلامة الجسمية ليسا دليلاً على الموهبة والتفوق وإنما مصاحبات له ( المعايطة والبواليز، 2004).

ثانياً:- الخصائص المعرفية

تشير غالبية الدراسات الى تفوق الموهوبين على اقرانهم العاديين في كثير من الخصائص العقلية، حيث ان لديهم درجة عالية من الذكاء كما تقيسها اختبارات الذكاء الفردية او الجماعية، ويتميزون بأنهم اكثر انتباهاً وحباً للاطلاع، ويميلون الى طرح اسئلة كثيرة ، ولديهم قدرة عالية على القراءة والكتابة ، والاهتمام بالموضوعات التي يهتم بها من هم اكبر سناً، وسرعتهم كبيرة في حل المشكلات التعليمية التي تعترضهم، وتتسم اجاباتهم عن الاسئلة المطروحة عليهم بالدقة، ومستوى تحصيلهم رفيع، وقدرتهم في التعبير عن انفسهم كبيرة، ويميلون النقد البناء وغير ذلك من صفات، ونشير في هذا الصدد الى انه ليس بالضرورة ان تنطبق هذه الصفات جميعها على جميع الموهوبين، فالفروق الفردية قائمة بين الموهوبين كما هي بين الافراد العاديين. (صبحي، 1994، ص:88).

ثالثاً- الخصائص الانفعالية والاجتماعية

لقد كانت هناك اعتقادات خاطئة حول الخصائص الانفعالية والاجتماعية للموهوبين ، حيث كان الاعتقاد ان الموهوبين يميلون الى العزلة وليست لديهم انشطة اجتماعية، ولكن الدراسات العلمية  الحديثة اشارت الى عكس ذلك، حيث ان الافراد الموهوبين يمتازون بالخصائص الانفعالية والاجتماعية الاتية:

  • منفتحون على المجتمع ومشاركون جيدون في الانشطة الاجتماعية المختلفة.
  • مستقرون عاطفياً ومستقلون ذاتياً.
  • اقل عرضة للاضطرابات الذهانية والعصابية مقارنة بأقرانهم.
  • مستوى عالٍ من النضج الاخلاقي.
  • ادراك قوي لمفهوم العدالة في علاقاتهم مع الاخرين وقدرة على الضبط والتحكم الذاتي.
  • حس الدعابة وروح النكتة بسبب ملاحظتهم لمفارقات الحياة اليومية وأدراك اوجه التناقض في الحياة اليومية.
  • امتلاك قدرة غير عادية على التأثير في الاخرين او اقناعهم او توجيههم.
  • الحساسية الشديدة لما يدور حولهم وحدة الانفعالية في استجاباتهم للمواقف التي يتعرضون لها.
  • التعلق بالمثل العليا وقضايا الحق والعدالة والاخلاق.
  • الكمالية وتعني وضع معايير متطرفة غير معقولة، والسعي القهري لبلوغ اهداف مستحيلة، وتقييم الذات على اساس مستوى الانجاز والإنتاجية والتفكير بمنطق كل شيء او لا شيء.
  • يميلون الى مناقشة الواقع ونقده.
  • مدفوعين بحوافز ودوافع ذاتية.
  • لديهم ميول متنوعة واهتمامات واسعة وربما غريبة. ( السرور،2003) ( القريوتي وآخرون 1995) ( صبحي، 1994).

اما في ضوء مكتب التربية الامريكي كما ورد في تقرير ميرلاند عن الطلبة الموهوبين (1972، U.S Office of Education) فإنه يحدد ست خصائص اساسية للطلبة الموهوبين والمتفوقين إذ يندرج تحت كل خاصية مجموعة من الخصائص توضح السمات التي يتسم بها هؤلاء الطلبة، وهذه الخصائص هي:

  • قدرات عقلية عامة ، وتشتمل الخصائص الاتية:-
  • استنباط الاشياء المجردة.
  • معالجة الاشياء بطريقة معقدة.
  • الملاحظة الدقيقة.
  • استثارة الافكار الجديدة.
  • الاستمتاع بالفرضيات.
  • التعلم بسرعة.
  • استخدام المفردات العميقة.
  • المبادرة.
  • الاهتمام والبحث.
  • قدرات أكاديمية خاصة ، وتشتمل الخصائص الاتية:-
  • القدرة على التذكر بشكل كبير.
  • استيعاب متقدم.
  • سرعة اكتساب المهارات الاساسية للمعرفة.
  • القراءة بتوسع في مجال الاهتمام.
  • النجاح بتفوق في مجال الاهتمام.
  • السعي بحماس ونشاط للاهتمامات الخاصة.
  • القدرة الإبداعية ، وتشتمل الخصائص الاتية:-
  • التفكير المستقل.
  • الاصالة في التفكير.
  • ادراك المشكلة وإعطاء حلول متعددة لها.
  • سرعة البديهة.
  • الابتكار والاختراع.
  • الارتجال.

يجب ذكر المصدر عند الاقتباس: المحمداوي محمد جواد ،(2020):خصائص الأطفال الموهوبين والمتفوقين ،استرجع من موقع عرب سايكلوجي بتاريخ: 25 فبراير، 2021