طرائق التدريس وتصنيفاتها

مفهوم طريقة التدريس (Teaching Methed)

طريقة التدريس بأنها ” مجموعة من أجراءات التدريس المختارة سلفا من قبل المعلم والتي يخطط لاستخدامها عند تنفيذ التدريس بما يحقق الأهداف التدريسية المرجوة بأقصى فاعلية ممكنة وفي ضوء الأمكانات المتاحة”. وأشترك في نفس المعنى الخليفة.

وأن طريقة التدريس بهذا المعنى تعد وسيلة لتنظيم المجال الخارجي الذي يحيط بالمتعلم كي ينشط ويغير من سلوكه إذا فهمنا السلوك بمعناه الواسع الذي يشمل المعرفه والأداء العملي والأساس الذي يقوم عليه هذا المفهوم هو أن التعليم يحدث نتيجة للتفاعل بين المتعلم والظروف الخارجية وأن دور المعلم هو تهيئة هذه الظروف بحيث يستجيب لها المتعلم ويتفاعل معها مما يجعله نشيطا في الكشف والتحصيل والإبتكار .

كما أن طريقة التدريس هي “مجموعة من الأدوات المنسقة والمتتابعة في تسلسل منطقي يقوم بها المعلم ليصل بالمتعلمين الى مخرجات متوقعة للموقف التعليمي التعلمي”

وأن الاستراتيجة تعتبر للمعلم بمثابة خطوط أرشادية في مخيلته لأداء طريقة التدريس ولكن طريقة التدريس تتمثل في أداءات متسلسة في تتابع بحيث كل أداء يمهد لأداء تالي له.

مفهوم استراتيجية التدريس( Teahing s trategies)

  • استراتيجية التدريس “هي مجموعة من أجراءات التدريس المخططةسلفا والموجهة لتنفيذ التدريس بغية تحقيق أهداف معينة وفق ماهو متوافر أو متاح من أمكانات “. وأشترك في نفس المعنى صبري (2002م،ص108).

كما أن التوصل لتلك الأجراءات يتم من خلال عملية إتخاذ القرار إذ يفكر المعلم والمصمم مقدما في كافة الأجراءات المحتملة لتحقيق الأهداف ومن ثم يختار من بين هذة الأجراءات ما يمكنة من تحقيق أفضل نتائج ممكنة في ضوء ما لدية من إمكانات متاحه.

  • او “هي خطة تدريسية طويلة الأمد لمواقف متعددة وتستخدم لمقرر دراسي أو وحدة دراسية وهي أعم وأشمل من الطريق والمدخل حيث تشتمل كل استراتيجية أكثر من طريقة تدريس لتحقيق أهداف بعيدة المدى “.

     ونظر لكثرة وتنوع طرق التدريس , فقد ظهرت تقسيمات متعددة منها , أهمها وأشملها تقسيمها حسب العصر الذي ظهرت فيه إلى قسمين رئيسين , هما : طرق التدريس القديمة , وطرق التدريس الحديثة .

الطريقة الأولى ( طرق التدريس القديمة ):

وتشتمل على:

 أ  ـ الطريقة الإلقائية .

وتشتمل على :

1ـ أسلوب المحاضرة.

2ـ أسلوب الأسئلة.

3ـ أسلوب التحفيظ والتسميع.

4ـ أسلوب الإملاء والاستملاء.

5ـ أسلوب القراءة والشرح.

6ـ أسلوب المناظرة.

ب ـ الطريقة القياسية .

وهي الطريقة التي استخدمها سقراط مع طلابه من أجل الوصول بهم إلى الحقائق الجزئية من خلال الحقائق الكلية.

ج ـ الطريقة الاستقرائية.

وهي الطريقة التي تعتمد على الانتقال من الجزء إلى الكل , وفيها تعرض الأسئلة أو النماذج وتفحص وتقارن  ثم تستنبط القاعدة.

الطريقة الثانية ( طرق التدريس الحديثة) :

وتشتمل على :

1ـ طريقة المناقشة .

2ـ طريقة التعلم التعاوني.

3ـ طريقة التعلم الذاتي , وتشتمل على أنواع منها:

ـ التعليم المبرمج.

ـ الحقائب التعليمية.

ـ التعليم باستخدام الحاسوب.

4ـ أسلوب حل المشكلات .

5ـ أسلوب تمثيل الأدوار.

  هناك أسس متعددة لتصنيف طرق التدريس , فقد تصنف على أساس اهتمامها بنشاط المتعلم إلى ثلاث فئات :

1) طرق تركز على نشاط المتعلم : كطريقة حل المشكلات المشروع .

2) طرق تهمل نشاط المتعلم : كطريقة الإلقاء المحاضرة .

3) طرق تركز جزئيا على نشاط المتعلم : كطريقة المناقشة.

وقد تصنف طرائق التدريس على أساس عدد المتعلمين إلى فئتين :

1) طرق التدريس الجمعي : مثل طرق الإلقاء وحل المشكلات والمناقشة والتعليم التعاوني .

2) طرق التدريس الفردي : مثل التعليم المبرمج , أو التعليم بالحاسبات الآلية.

كما أن هناك من يصنفها وفقا للدور الذي يلعبه المعلم والطالب إلى:

1ـ طرق تدريس تركز على دور المعلم في التدريس مثل طريقة المحاضرة .

2ـ طرق تدريس تركز على النشاط الذاتي للطالب مثل طرق التعلم الذاتي.

3ـ طرق تدريس تركز على دور المعلم والطالب معا مثل طريقة المناقشة أو الحوار طرقة الاكتشاف الموجه , الطريقة الاستقرائية , طريقة حل المشكلات.

أو وفقا لعدد المتعلمين إلى :

1ـ طرق التدريس الجمعي مثل طريقة المحاضرة , طريقة حل المشكلات.

2ـ طرق التدريس الفردي أو المفرد مثل التعليم بمساعدة الحاسوب , التوجيه السمعي  التوجيه المرئي , التعليم الموصوف للفرد , التعلم الإتقاني , التعليم المبرمج , التعليم الشخصي , التعليم التعاوني , الحقائب التعليمية , الوحدات التعليمية الصغيرة ( النماذج التعليمية).

 كما يمكن تصنيف طرائق التدريس على أساس نوع الاحتكاك بين المعلم والمتعلم إلى ما يلي:

1) طرق تدريس مباشرة : يرى فيها المعلم طلابه ويتعامل معهم وجها لوجه , كطرق الإلقاء والمناقشة والدروس العملية .

2) طرق تدريس غير مباشرة : لا يرى فيها المعلم طلابه , كأن يتم التدريس مثلا عن طريق الدائرة التلفزيونية المغلقة أو المفتوحة , كما في التعليم عن طريق برامج التلفزيون المعتادة أو أشرطة الفيديو أو الإذاعة الموجهة لفئة معينة من المتعلمين كالبرامج الإذاعية لمحو الأمية .

وهكذا يتم تصنيف طرائق التدريس في ضوء أسس عديدة , وسيتم تصنيفها هنا , على أساس مدى استخدام المعلمين لها إلى قسمين هما:

1) طرق تدريس عامة : يستخدمها جميع المعلمين بغض النظر عن تخصصاتهم , وأهم تلك الطرق :

1ـ طريقة الإلقاء.

2ـ طريقة المناقشة.

3ـ طريقة هر بارت.

4ـ طريقة حل المشكلات.

5ـ طريقة العرض العملي.

2) طرق تدريس خاصة : يستخدمها معلمو كل تخصص بذاته .

 كما أن هناك نماذج من طرق التدريس تتمثل في :

ـ الطريقة الاستنتاجية .

ـ الطريقة الاستقرائية.

ـ طريقة حل المشكلات.

ـ الطريقة القصصية .

ـ الطريقة الوصفية.

ـ طريقة المناقشة.

ـ طريقة المقارنة والربط.

ـ طريقة لعب الدور.

ـ طريقة المشروع.

ـ الطريقة الاستقصائية.

ـ طريقة دراسة الحالة.

ـ طريقة العصف الذهني.

ـ طريقة الألعاب التربوية.

ـ طريقة التعلم التعاوني .

ـ طريقة الإلقاء.

ـ الطريقة السقراطية.

ـ طريقة المحاضرة.

ـ تفريد التعليم ” التعلم الفردي” , ويأخذ عدة أشكال منها:

أ ـ صحف الأعمال.

ب ـ الرزم ” الحقائب التعليمية”

ـ التعليم المبرمج , وهو من أكثر صور التعلم أو التعليم الفردي تقدما, وفكرته الرئيسة تقوم على أساس التعليم الذاتي عن طريق الآلة , ويأخذ شكلان هما :

البرمجة الخطية .

البرمجة التفريعية .

ـ استخدام الحاسب في التدريس .

Pin It on Pinterest