قانون اورنمو 2113 الى 295 ق.م

هو مؤسس سلالة اور الثالثة ويجمع الباحثون على ان قوانينهم هي من اقدم النصوص القانونية المكتشفة في الفترة من 2050 ق.م من حكم في مدينة نفر عالجت شريعته المكونة من ثلاث عشر مادة ، عدد من حقوق المرأة المتزوجة والمطلقة ومسألة الاحوال الشخصية من زواج وطلاق وارث ومعالجات لأحوال العبيد وحالة هروبهم وانه وطدت امر العدالة ورفع الظلم والبغاء وقد لقب ( بمنظم العدالة ) في سومر واكد وابنه العاهل ( اوشكي ) لقب بملك العدالة الذي قدم نفسه باعتباره الذي جعل العدالة لتسود طبقاً للقوانين .

قانون عشتار :

اما عشتار فهو خامس ملوك سلالة ايسان الامورية ( 1794 – 217 ) ق.م حكم في العهد البابلي القديم دون قانونه عام ( 1943 – 1924 ) ق.م سبقت شريعة حمورابي بقرنين من الزمان ، وقد دونها باللغة السومرية والخط المسماري ، ويعد هذا القانون ثاني اقدم قانون وقد وجدت على سبقت قطع تضمنت المقدمة والخاتمة 37 مادة جاء في احد هذه القطع ” عندما عززت رفاهية بلاد سومر وأكد اقمت هذه السلالة وقد اوضح في مقدمة شرعيته قائلاً : ” وعندما دعي الالهان والالهة اثيل ليست عشتار الراعي الحكيم المنادى من قبل الالهة ( نو – نام – نو ) للامارة البلاد وتحقيق العدالة فيها وللمعاقبة الظالم ولرد العداوة وكل عصيان مسلح ” ، ثم اضيف  ” وانا اللائق للقب ( ايناتا ) وقد وطئت العدالة في بلاد سومر وأكد وفق امر الاله انليل ، ويضيف ايضاً وعند اقيم العدل في بلاد سومر وأكد ويفتخر بأفعاله بقوله ( فخورا ) ازاء العظماء طيباً ازاء الورعين لقد اقمت القانون واطلقت حرية الناس ( انا ليست عشتار انا الذي جعلت العدالة تزدهر ) ” انا هذا الملك قد اوطد العدالة ونشر القانون مكتوب ومنع الظلم واتصف الفقير واعان الضعيف وان هذا الملك قد تضم حقوق الناس وشؤون العبيد ونظم الضرائب وشؤون المرأة الحرة والمتزوجة ، كذلك حقوق الاولاد والارث والقضاء على الاوضاع المتردية وسوء الادارة وفساد الموظفين .

Pin It on Pinterest