كتاب التعليم والإبداع واستخدام المعرفة – خرائط المفاهيم كأدوات ميسرة في المدارس والشركات

كتاب التعليم والإبداع واستخدام المعرفة – خرائط المفاهيم كأدوات ميسرة في المدارس والشركات
انت هنا ..
  • مكتبة
  • كتاب التعليم والإبداع واستخدام المعرفة – خرائط المفاهيم كأدوات ميسرة في المدارس والشركات
Estimated reading time: 2 min

التعليم والإبداع واستخدام المعرفة – خرائط المفاهيم كأدوات ميسرة في المدارس والشركات

تأليف : جوزيف د. نوفاك

ترجمة : محمد بن عطيو الحارثي

نشر : دار جامعة الملك سعود للنشر

2019


مقدمة عن موضوع الكتاب

في ظل ما يمتاز به العصر الحالي من تغيرات مطردة على كل المستويات، وما رافق ذلك من تحول في نظريات التعلم والتعليم التي صارت تهتم بتحفيز قدرة الطلاب على التفكير الناقد، والإبداع، والابتكار، وغيرها من عناصر أساسية تشكل ملامح ما يعرف بعصر المعرفة، فقد صار من الشائع عند الباحثين والأكاديميين المهتمين بشؤون التعليم أن يلمحوا في أبحاثهم ومؤلفاتهم على إبراز الدور الجديد للتعليم في العصر الحديث، بوصفه عملية منظمة تحفز قدرة الطلاب على الابتكار والإبداع، وترفع مستوى وعيهم بمكانهم ودورهم في العالم الجديد، بما يتجاوز سات التعليم التقليدي القائم على التلقين ونقل المعلومات.

ويأتي كتاب جوزيف. د. نوفاك (Joseph D .Novak ) الموسوم ب ” التعلم والإبداع واستخدام المعرفة” (Learning , Creating and Using Knowledge) واحدا من أهم الكتب في هذا الإطار؛ إذ إن الكتاب يحاول أن يقدم نظرية في التعليم تقوم على خرائط المفاهيم (Concept Maps) التي أسهم نوفاك في تطويرها على نحو لافت بدءا من سبعينيات القرن الماضي، وقدم بوساطتها عددا من المقترحات والأطروحات الهادفة إلى تطوير العملية التعليمية.

وخرائط المفاهيم هي رسومات تخطيطية ثنائية البعد، تطرح فيها المفاهيم على نحو هرمي بحيث تتدرج من المفاهيم الأكثر شمولية والأقل تخصصا في قمة الهرم، إلى المفاهيم الأقل شمولية والأكثر تخصا في قاعدة الهرم، مع إحاطة هذه المفاهيم بأطر ترتبط ببعضها البعض بأسهم توضح العلاقات فيما بينها. وقد اعتمد نوفاك في تطوير أعماله على ما قدمه دايفيد باول أوزوبل David Paul Ausubel)) في نظريته عن التعليم ذي المعنى التي تقوم فكرتها العامة على أن مستوى فهم وإدراك المحتوى التعليمي يعتمد على مدى ارتباط المعلومات الجديدة التي يحصل عليها الطالب بالمعلومات التي حصل عليها سابقا، فضلا عن مدى تنظيم هذه المعلومات ذهنيا وترابطها داخل البناء المعرفي، وهو ما يجعل من عملية تنظيم المعلومات و تسهيل الربط فيما بينهما عملية في غاية الأهمية، لتسهيل فهم وإدراك المحتوى المعرفي المقدم.

أما جوزيف نوفاك، مؤلف الكتاب، فهو واحد من أشهر المهتمين بقضايا التعليم، وقد بدأ اهتمامه بخرائط المفاهيم منذ الستينيات، ثم أسهم في سبعينيات القرن الماضي مع فريقه البحثي من جامعة كورنيل (Cornell University) في تطوير مفهوم و تطبيقات خرائط المفاهيم بحيث لاقت رواجا كبيرا في الأوساط المهتمة بالمعرفة والتعليم؛ نظرا لقدرتها على تنظيم المعرفة على هيئة رسومات سهل فهم المعلومات والربط فيما بينها، كما صدرت له مؤلفات عديدة في نظريات التربية والتعليم، من أشهرها: کتاب “نظرية التعليم” (Theory of Education) الصادر سنة 1977م، وكتاب ” تعلم كيف تتعلم” (Learning How To Learn) الذي صدر سنة 1984م وترجم إلى لغات عدة من بينها اللغة العربية.

وقد لاقى الكتاب الحالي ” التعلم والإبداع واستخدام المعرفة” اهتماما واسعا من الباحثين الأكاديميين والمهتمين بنظريات التعلم والتعليم، حيث حصل الكتاب على مراجعات ومقاربات نقدية أجمعت على أهميته وأشادت بمضمونه الفكري، والآليات التي يطرحها لتطوير أساليب التعلم والتعليم.

وحيث إن مؤلفات نوفاك تشكل منظومة متكاملة من المعرفة العميقة المتعلقة بنظريات التعلم والتعليم، فإن ترجمة هذا الكتاب أخذت وقتا أطول من المخطط له حيث تطلبت الترجمة دقة عالية واهتماما بالتفاصيل ولا سيما تلك التي وردت في خرائط المفاهيم التي يزخر بها الكتاب، لتكون تطبيقا عملا لموضوعه ومضمونه. وقد استندت الترجمة إلى ضرورة توفير مثل هذه المؤلفات القيمة للمهتمين بالشأن التعليمي، الذين يؤمنون بأن التطورات المستمرة على المشهد العالمي المعاصر تحتم الاستفادة من مثل هذه المؤلفات باللغة العربية. 


رابط الكتاب

عناوين ذات صلة بالموضوع

  • استراتيجية الخرائط الذهنية في التدريس PDF
  • خرائط ذهنية جاهزة
  • خريطة مفاهيم
  • الخرائط الذهنية في التعليم pdf
  • استراتيجية الخرائط الذهنية في التدريس
  • رسائل ماجستير عن الخرائط الذهنية pdf
  • استراتيجية الخرائط الذهنية
  • الخرائط الذهنية وعلاقتها بالتحصيل الدراسي

Was this article helpful?
Dislike 0
Views: 27

Pin It on Pinterest